المقالات

إن لله تسعة وتسعين اسماً من أحصاها دخل الجنه ومعانيها


قال تعالى ( ولله الاسماء الحسنى فادعوه بها..) الايه
وقال صلى الله عليه وسلم (إن لله تسعة وتسعين إسماً من أحصاها دخل الجنه)



هذا شرح بأسماء الله الحسنى كامل كتبته لكم بعد ان تأكدت أن جميعها صحيحه بإذن الله وكامله ،  وأتنمى من الله العلي العظيم أن لا يحرمنا الأجر
وأن يتقبل منا صالح الأعمال .


1-الله : هوالاسم المفرد العلم لذاته القدسية الجامع لجميع الصفات الالهية

2-الرحمن : المتصف بالرحمة التي وسعت كل شيء

3-الرحيم : رحيم الآخرة وهو دائم الرحمة وهو صفة فعل له سبحانه.

4-الملك : المالك لكل شيء المتصرف فيه بلا ممانعة ولامدافعة والنافذالآمر في ملكه.

5-القدوس : المنزه عن كل وصف يدركه حس أو يتصوره خيال أو يسبق إليه وهم كما أنه منزه على كل ما لا يليق .


6-السلام : ذو السلامة من كل عيب ونقص ذاتاً وصفاتٍ وأفعالاً, وسلم من عذابه من لايستحقه.

7-المهيمن : الرقيب على كل شيء والشاهد المطلع على خفايا الأمور والقائم على خلقه بأعمالهم وأرزاقهم وآجلهم.

8-المؤمن : المصدق لأنه صادق في وعده ولرسله بالمعجزات وهو الذي يفزع إليه الخائف فيؤمنه.

9-العزيز : القوي الغالب الذي لايغلب المتفرد بالعزة والجلال الذي ذل لعزته كل عزيز .

10-الجبار : الذي يجبره كل أحد ولايجبره أحد وهوالذي أجبر الخلق وقهرهم على ما أراد من أمر أو نهي سبحانه.

11-المتكبر : المنفرد بالكبرياء والعظمة الذي كل شيء دونه فلا كبرياء لسواه وكل المخلوقات قهر عظمته .

12-الخالق : المقدر للأشياء على مقتضي حكمته وموجد الأشياء من العدم على غير مثال سابق.

13-البارئ : المبدع الذي أبرز ما قدره إلى الوجود.

14-الغفار : لكل من تاب اليه من أي ذنب هو الذي يستر عباده ويمحوها بالتوبه ، وهو الذي أظهر الجميل وستر القبيح .

15-القهار : الذي يقصم ظهور الجبابرة من أعدائه فيقهرهم بالإماته والإذلال

16-الوهاب : وتفسيرها قوله المعطي برحمته فيعطي المحتاج ما يحتاج إليه ويعطي غير المحتاج ما يزيد عن حاجته تفضلاً وانعاماً لحكمه

17-الرزاق : المسخر المسير المسبب للرزق يرزق القلوب بتغذيتها بالعلم والإيمان والرزق الحلال الذي يعين على صلاح الدين للمؤمنين

18-الفتاح : يفتح خزائن الرحمة لخلقه وبعناية ينفتح كل مغلق ويفتح أعين بصائر عباده ليبصروا الحق .

19-العليم : عالم بعواقب الأمور ومصالحها وما فيها من الخير وبما كان وما يكون وما لايكون .

20-القابض : الذي يمسك ويضيق الرزق على من يشاء وهو يقبض رحمته يوم القيامة الذين كفروا بآيات الله ولقائه ويقبض الأرواح والقلوب والصادقات

21-الباسط : الذي يوسع رزقه على من يشاء بجوده ورحمته وهو الذي يبسط الأرزاق والقلوب لحكمته ورحمته .

22-الخافض : الذي يخفض الجبارين والفراعنة أي يضعهم ويهينهم ويخفض من يشاء حسب ما تقتضيه حكمته .

23-الرافع : الذي يرفع أولياءه الى أفق المقربين ويعزهم وينصرهم .

24-المعز : لمن أطاعه يعز من يشاء ويؤتي ملكه من يشاء

25-المذل : أذل أعداءه بحرمان معرفته ويذل من يشاء حسب ما تقتضيه حكمته .

26-السميع : لجميع الأقوال والأصوات ومدرك المسموع وإن خفى .


27-البصير : بكل الأحوال فلا يغيب عنه ما في السموات العلى وما في الأرض وما بينهما .

28-الحكم : الحاكم الذي حكمه نافذ وهو الحكم بين عباده المظهر الحق من الباطل.

29-العدل : المنزه عن الظلم والجور في أفعاله وأحكامه.

30-اللطيف : الذي يوصل إحسانه الى جميع خلقه في خفاء وستره.

31-الخبير : بكل شيء حتى بدبيب النمل في الليل البهيم فلا تخفي عليه خافيه .

32-الحليم : لا يعاجل بالعقوبة ويصفح ويغفر ويستر ويتجاوز عن الذنوب والزلات .

33-العظيم : الشأن والسلطان الذي لاشيء أعظم منه سبحانه ليس لعظمته بداية ولا لجلاله نهايه

34-الغفور : عن ذنوب التائبين اليه والمتوكلين عليه وهو كثير المغفرة وقابل التوب والمعذرة

35-الشكور : يجزي على القليل بالكثير أي يجازي على يسير الطاعات كثير الدرجات .

36-العلي : البالغ الغاية في علو الرتبة الى حيث لا رتبه إلا وهي منحطة عنه وهو الذي علا بذاته وصفاته.

37-الكبير : العظيم الشأن الذي لايخرج عن علمه شيء ولا ينازعه في كبريائه أحد.

38-الحفيظ : العالم بجميع المعلومات علماً لا تغير له ولا زوال الذي أحاط علمه بالسرائر والخفايا .

39-المقيت : الذي يعطي أقوات الخلائق ، بمنح الأبدان الطعام ، والقلوب المعرفة.

40-الحسيب : الكافي الحافظ على أعمال خلقه ومحاسبتهم يحاسب المؤمنين حساباًً يسيراً ويحاسب الكافرين حساباً شديداً

41-الجليل : العظيم عما لا يليق به الكامل في الذات والصفات والأسماء والأفعال .

42-الكريم : الجميل ذاتاً وصفاتاً وفعلاً ، كثير العطاء ، دائم الإحسان ، واسع الكرم ، إذا قدر عفا وإذا وعد وفى.

43-الرقيب : المراقب والمطلع على جميع الأحوال والأعمال للخلق والمحيط بمكنونات سرائرهم .

44-المجيب : الذي يقابل مسألة السائلين بالإجابة ويتفضل قبل الدعاء والمجيب لمن سأله.

45-الواسع : الذي وسع علمه كل العلوم وغناه كل فقر ووسعت رحمته ومغفرته وجميع صفاته وملكه كل شيء

46-الحكيم : لها الحكمه لبالغة والحجة الدامغة والسلطان العظيم والأمر القديم وهو الحكيم للأشياء المتقن لها.

47-الودود : محبوب في قلوب أوليائه يحب الخير لجميع الخلق فيحسن اليهم ويثني عليهم ويود عباده الصالحين أي يرضى عنهم.

48-المجيد : الشريف ذاته فإنه واجب الوجود تام القدرة والحكمة

49-الباعث : الذي يبعث الخلق بعد الموت يوم القيامه وباعث الرسل بالأحكام وباعث النيام بيقظة الأجسام

50-الشهيد : الذي لا يغيب عنه شيء ؛ أي أنه حاضر يشاهد جميع الأشياء ويراها وهو المطلع على جميع الأفعال

51-الحق : المتحقق كونه ووجوده وهو المستحق للعباده ، الثابت الذي لايزول وهو الحق في ذاته وأسمائه وصفاته وأفعاله

52-الوكيل : لمن توكل عليه وأناب أليه فمن توكل عليه تولاه ومن أستغنى به أغناه .

53-القوي : التام القدرة والقوة الذي لا يعجزه شيء غالب لايغلب , يجير ولايجار عليه.

54-المتين : الشديد القوي الذي لا تلحقه في أفعاله مشقه ولا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء فقوته فوق كل قوة.

55-الولي : المحب الناصر المتولي للأمور، يتخذه المؤمن ولياً فيتولاه سبحانه بعنايته.

56-الحميد : المستحق للحمد في ذاته وأسمائه وصفاته وأفعاله،  محمود تحمده الملائكة وعباده المؤمنون .

57-المحصي : الذي أحصى كل شيء بعلمه فلا يفوته شيء من الأشياء دقه وجله .

58-المبدىء : أن الله كان ولم يكن شيء قبله ثم أنشأ الأ شياء وأوجدها وأبدعها على غير مثال سابق، به بدأت وبه تعود

59-المعيد : الذي يعيد الخلق بعد الحياة الى الممات وبعد الممات الى الحياة.

60-المحيي : خالق الحياة في كل شيء يحيي الخلق من العدم ثم يحييهم بعد الموت

61-المميت : مقدر الموت على كل من أماته فلا محيي غيره ولا مميت سواه

62-الحي : حياة بلا فناء ولا موت ولا بداية ولا نهاية له البقاء المطلق .

63-القيوم :القائم بذاته على الاطلاق المد بر لأمر ملكه .

64-الواجد : الذي لا يعوزه شيء الغني الذي لا يفتقر الواجد كل ما يشاء ويطلب .

65-الماجد : المجيد من المجد وهو الشرف الكامل القدرة قوي البطش جواد سخي .

66-الواحد : الأحد الذي لا نظير له ولا وزير ولا ند ولا شبيه له ولا عد يل .

67-الصمد : المقصود في الحوائج والمسائل الذي إليه منتهى السؤدد الذي يستغاث به في الشدائد .

68-القادر : ذو القدره التامة الذي لا يعجزه شيء ولا يتقيد بأسباب الذي يبدع وينشئ كل موجود إبداعاً يتفرد به.

69-المقتدر : وهو عظيم القدرة المسيطر بقدرته البالغة على خلقه والفعال لما يريد بتقدير وعلم وحكمة .

70-المقدم : الذي يقدم الأشياء ويقربها فيضعها في مواضعها كما تقتضيه حكمته الأزلية.

71-المؤخر : الذي يؤخر بعض الأشياء عن بعض بمشيئته.

72-الأول : بوجوده وأزليته فلا شيء قبله بلا ابتداء فهو الموجود بذاته وأسمائه وصفاته وأفعاله قبل وجود مخلوقاته.

73-الآخر : دال على بقائه وأبد يته فلا شيء بعده ، الباقي بلا انتهاء

74-الظاهر : الذي لا أظهر منه على علوه وعظمته فلا شيء فوقه فهو البادي بأفعاله لذ وي البصائر والأبصار .

75-الباطن : دال على قربه و معيته فلا شيء دونه والباطن بكنه ذاته عن إدراك العقول والأفهام .

76-الوالي : المالك للأشياء المتولي لها أمرها ومصالحها المتصرف فيها بمشيئته وحكمته .

77-المتعالي : الذي له العلول من جميع الوجوه علو الذات وعلو القدر والصفات

78-البر : الذي منه كل مبرة وإحسان، ويمن بعطائه على عباده في الدنيا والاخره

79-التواب :كثير القبول لتوبة عباده فيحذرهم مره ويملهم مره ويوفقهم لتوبه المقبوله فضلاً منه وكرماً

80-المنتقم : المبالغ في العقوبه لمن يشاء والمجازي بالعدل يقصم ظهور الطغاه ويشدد العقوبه على العصاة

81-العفو : الذي يمحو السيئات ويبدلها اذا شاء حسنات سبحانه

82-الرؤوف : الرحيم ذو الرأفه التامه

83-مالك الملك : المالك التام القدرة له الملك كله لا شريك له المتصرف في ملكه في الدنيا والاخره

84-ذو الجلال والاكرام : صاحب العظمه فلا أجل ولاأعظم منه. والاكرام المكرم لأنبيائه وعباده الصالحين بالعطاء والمنح والآلاء والنعم

85-الجامع : هو الذي يجمع الخالق يوم الحساب والمؤلف بين الكائنات الجامع بين المتماثلات

86-الغني : غني عن جميع خلقه وكلهم فقراء إليه وهو واسع الفضل والعطاء لا حاجة له إلى أحد أصلا

87-المغني : يغني من يشاء من عباده بماشاء من أنواع الغنى وأفضلها غني النفس فإن الحوائج تطلب من الله

88-المانع : هو الذي يمنع أوليائه أن يؤذيهم أحد يوجد بعض الممكنات ويمنع وجود البعض

89-الضار : المقدر الضر والشر لمن أراد كيفما أراد يفقر ويمرض ويشقي ويحرم على مقتضى حكمته ومشيئته

90-النافع : الذي يصدر منه الخير والنفع في الدنيا والدين

91-النور : الظاهر في نفسه بوجوده سبحانه الذي به ظهور كل نور فائض على الاشياء كلها

92-الهادي : الذي يرشد بهداه ذو الغوايه ويهدي خواص عباده إلى الحكمه والمعرفه

93-البديع : الذي لا مثيل له ولانظير في ذاته وصفاته وأفعاله والمبدع للأشياء بلا احتذاء ولا اقتداء

94-الباقي : الباقي بعد فناء خلقه واجب الوجوب لذاته موجود وموصوف بالبقاء الأزالي .

95-الوارث : الذي يرجع أليه الاملاك بعد فتاء الملاك أذ هو الباقي بعد فناء الخلق فاليه مرجع كل شي ومصيره

96-الرشيد : المتصف بكمال الكمال عظيم الحكمه بالغ الرشاد

97-الصبور : الذي لايعالج العصاة بالانتقام منه ولا تحمله العجله على المسارعه إلى الفعل قبل أوانه

98-المصور : خالق الصور على ما اقتضته حكمته الأزليه لا على مثال احتذاه ولا رسم رسمه

99-المقسط : العادل في حكمه وجميع تصرفاته الذي ينصف المظلوم من الظالم وينصر المستضعفين

Powered by Bullraider.com